الأهداف العامة للتربوي الصحي.. رفع درجة الوعي لدى الأفراد والمجتمع بالقضايا الصحية ورفع الشعور الوجداني والإحساس بالمشكلة

1- الوعي الصحي: وهي رفع درجة الوعي لدى الأفراد والمجتمع بالقضايا الصحية.
2- المعرفة: وهو يهتم بإعطاء التفاصيل الكاملة نحو أي مشكلة.
3- الإدراك الذاتي: يهدف إلى رفع الشعور الوجداني والإحساس بالمشكلة.
4- تغير الموقف: يتدرج هذا الهدف تحت الهدف الوجداني وهنا بتغير مشاعر الناس ومعتقداتهم.
5- اتخاذ القرارات: وأهدافه تندرج ضمن أهداف المعرفه الوجدانية.
6- تغير السلوك: يندرج تحت أهداف النفس الحركية والتى تهتم بتنفيذ القرارات.

التداوي بالمستحضرات الصيدلانية.. تقدير المركبات عن طريق اكسدتها ببرمنجنات البوتاسيوم في وسط حامضي وتفاعل الزيادة من البرمنجنات مع الميثيلين الأزرق

نظرا لأهمية التداوي بالمستحضرات الصيدلانية بين المرضى بجرعاته وتراكيزه المضبوطة  أثناء فترة العلاج فمن الحكمة إحكام رقابة الجودة علي هذه المستحضرات الدوائية المتواجدة بالأسواق سواء كانت محلية أو مستوردة وذلك باستحداث وتطبيق طرق طيفية و مقارنتها إحصائيا بالطرق الدستورية المعتمدة. وتهدف هذه الدراسة الى التركيز على الموضوعات التالية:
- تقدير هذه المركبات عن طريق تكوين متراكبات المزدوج الأيوني مع البروموفينول الأزرق باستخدام محلول الأسيتات المنظم.
- تقدير المركبات عن طريق اكسدتها ببرمنجنات البوتاسيوم في وسط حامضي وتفاعل الزيادة من البرمنجنات مع الميثيلين الأزرق
- تقدير المركبات عن طريق تفاعلها مع الننهيدرين باستخدام مخاليط من عدة مذيبات بهدف زيادة الحساسية
كما تهدف الدراسة الى تحديد المدى التركيزي للتقدير الكمي حيث تطبق الطريقة أولا على المادة الخام النقية ومقارنتها بالطرق الدستورية المعتمدة. كما سيتم تطبيق الطرق المقترحة على المستحضرات الدوائية المتداولة أثناء العلاج وعلى عينات بيولوجية مثل الدم والبول وأيضا مقارنتها إحصائيا بالطرق الدستورية وبالتالي الحكم علي جودة وكفاءة المنتج الدوائي.

طرق تحليل مركبات مضادات الهيستامين.. تقدير أيون الكلوريد الذي تحتويه باستخدام نترات الزئبقوز في وجود ثنائي فينيل كربازون- البروموثيمول الأزرق

تم تقدير أربع مركبات من مضادات الهيستامين عن طريق تقدير أيون الكلوريد الذي تحتويه هذه المركبات حيث تم استخدام نترات الزئبقوز في وجود ثنائي فينيل كربازون-البروموثيمول الأزرق حيث تكون متراكب الزئبق مع ثنائي فينيل الكربازون وعند إضافة العينة فإن امتصاص المتراكب الناتج يقل نتيجة إحلال الكلوريد محل الثنائي فينيل كربازون، وقد تم تسجيل الإمتصاص عند طول موجي 540 نانوميتر حيث وجد أن الطريقة حساسة لتراكيز تتراوح من 100 – 10.0 ميكروجم / مل وقد تم تطبيق الطريقة بنجاح على العينات في صورتها الدوائية.
كما تم استخدام الكروماتوجرافي السائلة لتقدير عدة مركبات من مضادات الهيستامين في عينات الدم حيث استخدم عمود من نوع C18 كطور ثابت ومخلوط من الأسيتونيتريل وخلات الأمونيوم كطور متحرك عند pH = 3.2 حيث تم القياس باستخدام طيف الكتلة.
وفي عام 2006 تم تقدير عدد من مضادات الهيستامين باستخدام الكروماتوجرافي السائلة حيث استخدم عمود من نوع C18 كطور ثابت ومحلول من cetyltrimethylammonium bromide (CTAB) في وجود البروبانول كطور متحرك، وقد طبقت الطريقة بنجاح على العينات في صورتها الدوائية حيث كانت قيمة معامل الانحراف القياسي النسبي أقل من 5 % وحد الاكتشاف 10 ± 100 %.
كما تم تقدير عدد من مضادات الهيستامين في صورها الدوائية باستخدام طريقتين تتضمن الطريقة الأولى التفاعل مع أيونات ثيوسيانات الموليبيديوم الخماسي لتكوين متراكبات المزدوج الأيوني والتي تم استخلاصها باستخدام كلوريد الميثيلين حيث تم قياس الإمتصاص عند طول موجي 470 نانوميتر، أما الطريقة الثانية فتتضمن تكوين متراكبات مع الأليزارين الأحمر في وسط حامضي حيث تم استخلاص هذه المتراكبات باستخدام الكلوروفورم، وقد إمتازت كلا الطريقتين بدقة وحساسية جيدة.

طرق البولاروجرافي.. استخدام البولاروجرافي النبضي التفاضلي لتقدير مركب الفليروكساسين باستخدام محلول منظم

طرق البولاروجرافي  Polarographic methods
تم استخدام البولاروجرافي النبضي التفاضلي لتقدير مركب الفليروكساسين باستخدام محلول منظم مكون من محلولBritton-Robinson   والبورات عند الرقم الهيدروجيني 8.50 وقد وجد أن مركب الفليروكساسين لديه القدرة على الإمتزاز على سطح قطب الزئبق المتساقط حيث سجل موجة عند -1.1 فولت وقد تم الحصول على منحنيي تقييس أحدهما من 18.465 الى 258.51 نانوجم / مل والآخر من 3.693 الى 18.465 نانوجم / مل.

طرق كروماتوجرافي الطبقة الرقيقة.. تقدير مركب الموكسيفلوكساسين باستخدام الطبقة الرقيقة على طبقة من الألومنيوم المغطاة بالسليكا جل

طرق كروماتوجرافي الطبقة الرقيقة Thin layer chromatography
 تم استخدام كروماتوجرافي الطبقة الرقيقة ذات الضغط العالي (HPTLC) لتقدير مركب الموكسيفلوكساسين حيث تم استخدام الطبقة الرقيقة على طبقة من الألومنيوم المغطاة بالسليكا جل (60F-254) كطور ثابت، أما الطور المتحرك فهو عبارة عن البروبانول والإيثانول ومحلول الأمونيا بنسبة (4:1:2) وقد تم الكشف عن البقع المتكونة عن طريق الأشعة فوق البنفسجية وذلك عند طول موجي 298 نانوميتر وقد كانت قيمة عامل التأخيرRf  هي  0.58 ± 0.02 ومعامل الإرتباط r = 0.9925 وحد الإكتشاف 3.90 و 11.83 نانوجم / spot على التوالي.
جميع الحقوق محفوظة لــ ديابتنكرياس 2015 ©