النصف الثاني من الدورة الشهرية.. إفراز الهرمون الجنسي البروجسترون الذي يعمل على إكمال عمل دور هرمون الأستروجين

يمتد النصف الثاني من الدورة الشهرية بالنسبة للمرأة من يوم خروج البويضة من المبيض إلى اليوم الذي يبدأ فيه نزول الطمث مرة أخرى للدورة الشهرية القادمة وتستغرق هذه الفترة تقريباً من 14 إلى 16 يوماً لدى معظم النساء اللاتي لديهن دورة شهرية منتظمة. فكما أنه يطلق على الفترة الأولى بفترة النمو وذلك لنمو الحويصلات التي تحتوي على البويضات داخل المبيض), فإنه يطلق على هذه المرحلة بالفترة الإفرازية, وذلك أن البويضة بعد خروجها من حويصلتها في المبيض فإن الخلايا المتبقية من الحويصلة تكون بما يعرف بالجسم الأصفر (وذلك للونه المصفر داخل المبيض) والذي بدوره يقوم بإفراز الهرمون الجنسي الثاني من المبيض المعروف باسم هرمون البروجسترون والذي يعمل على إكمال عمل دور الهرمون الأول الأستروجين: وذلك بإبقاء بطانة الرحم الداخلية نامية وزيادة تدفق الدم إلى الرحم.


كما أنه يساعد على عملية الحفاظ على البويضة المخصبة متعلقة بجدار الرحم إذا حدث الإخصاب, وتكون الجنين وكما أن هذين الهرمونين الجنسيين (الأسروجين والبروجسترون) المفرزين من المبيض يعملان معاً خلال النصف الثاني من الدورة الشهرية بمنع إفراز هرمونات المجموعة الأولى التناسلية [(LH  FSH) من الغدة النخامية] وبالتالي لا يحدث أي نمو للحويصلات وعدم نزول أي بويضات خلال النصف الثاني من الدورة الشهرية. فهي فقط على إستعداد لاستقبال الجنين إذا تكون.

مواضيع ذات صلة

جميع الحقوق محفوظة لــ ديابتنكرياس 2015 ©